web statisticsweb stats

فعاليات نسائية تشجع في المدى البعيد على المشاركة النسائية في بلوكشين

0 97

 من النساء و بالنساء : يتخذ قادة صناعة التشفير  إجراء لتحقيق المساواة في قطاع البلوكشين من خلال تطوير مبادرات تدور حول المرأة .

اشتهرت صناعة التكنولوجيا بسمعة سطرت الرجال ، و لسوء الحظ ، ربما لا تزال مساحة بلوكشين تظهر ذلك ، على الأقل في الوقت الراهن .

على الرغم من ازدياد مستثمري العملات المشفرة  ،

لا يزال الرجال يستحوذون على غالبية المناصب الوظيفية في قطاع البلوكشين .

يرجح ذلك لعدد من الأسباب ، مثل نقص التمويل لشركات البلوكشين التي تقودها النساء

أو فرق الأجور بين الجنسين الموجودة دائمًا في مجال التكنولوجيا .

وفقًا للبيانات الأخيرة التي تم جمعها من قبل سوق هيريد الذي يحركه الذكاء الاصطناعي ،

حصلت النساء المرشحات لوظائف التيكنولوجيا على أجور تقل بنسبة 3٪ عن أندادهم الرجال .

على الرغم من الإحباط ، تتخذ القيادة النسائية في مجال البلوكشين إجراءات تضمن المساواة مع الرجل  بالسماح للنساء بإسماع أصواتهن في الفعاليات الصناعية .

فعاليات بلوكشين النسائية

على وجه التحديد ، أصبحت الفعاليات التي تديرها النساء للنساء مفهومًا شائعًا في قطاع البوكشين .

في الآونة الأخيرة ، استضافت أني فوفير ويلز  ، الرئيس التنفيذي للعمليات في مختبرات آسس – هي منصة البلوكشين لتمكين الخصوصية 

حدثًا افتراضيًا ” توجيه قادة البلوكشين ” جلستين تتميز فيها النساء في البلوكشين .

اجتمعت أعضاء اللجنة معًا لمناقشة مشاركتهم في البلوكشين ،

و قدمت موارد التعلم عن القطاع و الطرق التي تدفع مشاركة النسائية للأمام .

أخبرت فوفير ويلز قناة كونتيلغراف : 

أن الهدف من الفاعلية هو مساعدة النساء الأخريات أثناء العمل كدخل لأولئك الذين يبحثون عن الانخراط في صناعة البلوكشين :

نعتقد أن هذه الفعاليات النسائية ستساعد بالتأكيد في تقدم النساء للمشاركة بشكل أكبر في الفضاء و البحث عن فرص لمساعدتهن على التقدم .

سنكون قادرين على سماع نساء أخريات ناجحات في الصناعة يناقشن كيفية مشاركتهن في هذا الفضاء ” الغير اعتيادي  ”

يظهر النساء الأصغر سنًا اللواتي يطمحن إلى معرفة المزيد أو الانخراط في كيفية فعل ذلك “

وفقًا لـ فوفر ويلز  ، استهدف فعالية توجيه قادة البلوكشين على وجه التحديد النساء اللائي يتطلعن إلى اقتحام مجال البلوكشين و التشفير ،

جنبًا إلى جنب مع أولئك الذين يتطلعون إلى الانتقال من تمويل التجارة إلى التكنولوجيا المالية.

نظرات مستلهمة من قادة اناث

بينما من الاهمية مشاركة النساء المتحدثات في فعاليات السلسلات المشفرةفي االبوكشين

فان عدد من النظرات المستلهمة تمت مشاركتها خلال لجنة ممينتورشيب التابعة ل قادة البلوكتشين في مؤسسة اوسيس

قال غرينوود : هنالك ازمة مالية في عام ٢٠٠٨ حيث ان الانظمة المركزية الموثوقة

خذلت عديد من الناس على الرغم من ان الادراج المالي حفز غرينود كي يتعامل مع بيتكوين

لكن هنالك عديد من نساء فعلو نفس شيء الذي رأته مشجعاً :

هنالك بعض النساء المدهشات في هذا المجال و اريد مساعدة المجموعة القادمة من الناس كي يأتوا

يممكنني ان ارى ثروة اخرى من الجيل الثري و لا اريد استثناء اي جيل منها ان دوري هو التاكد من ان النساء المدهشات تم رؤيتهم و دعمهم

بينما اثبت الادراج المالي بانه قطاع رائد في البلوكتشين فانه من المثير للاهتمام رؤية بعض اللجان ينضمون في هذا المجال لاسباب اخرى.

على سبيل المثال ناديا هويت و هي قيادية في مششروع بلوكتشين و العملة الرقمية في الشركة الاقتصادية العالمية

شرحت خلال المحاضرة الثانية و قالت انها دخلت قطاع البلوكتشين بسبب خبرتها في ادارة سلسلة الدعم :

لقد دخلت مجال السلسة المشفرة كجزء من الموجة الرقمية التي نراها خلال السنوات الماضية حيث الشركات تتطلع للتنولوجيا المنبثقة و حلول مشكلات الاعمال و المجتمع.

عندما بدأت القراءة عن البلوكتشين لم اتوقف لانني ادركت كيف انها تحل التحديات التي تواجه سلسة الدعم.

لقد ذكرت هويت انها في النهاية بدأت تعمل مع فريق البلوكتشين في شركة تسوق مارسك العملاقة لتطوير منصة تجارة بلوكتشبن تريداينز .

” ان بلوكتشين هو اداة تمكن النماذج التجارية و العملية الحديثة بينما لم تكن متمكنة سابقا .

منذ ذلك الحين فقد شرحت هويت انها تعمل على عدد من المشاريع مع شركتها خصيصا حول مشاركة البيانات و بروتوكولات الخصوصية .

بالاضافة لمناقشة طريقة كيف اصبح كل محاضر مشاركا في قطاع البلوكتشين

فان العديد من النساء شاركوا النصيحة بخصوص البحث عن وافدين جددد لهذا المجال .

فانيسا غارليت رئيسة تنمية الحقيبة في شركة كوينفتند- و هي شركة استثمار تركز على لارصدة – ذكرت خلال اول لقاء

ان انفتاح المعلومات داخل مجال التشفير هو مفتاح مشاركة النساء و الرجال بالمعلومات في القطاع.

و اشارت غالت ايضا ان عديد من مجموعات تلغرام و الوسائل الاخرى سمحت للاخرين بالدخول في الصناعة الذي خلق جو مشجع لهؤلاء الداخلون .

عضو من الفريق و اسمه لين لافراد و هو شريك مؤسس ل كريبتوكيتيز و قيادي في منتجات درابر لاب

ذكر لاحقا ان الوافدات يجب ان يكون لديهم احساس راحة عندما يتعلق الامر بعدم الراحة .

” ان تكون مرتاحا بدون ان تعرف هو شيء مهم . اذا انضممت لهذا الفريق اليوم كمشارك سوف تعلم غالبا اكثر مما تظن ” هكذا قالت .

الالهام كي نشارك

بالنسبة للنقاشات التي حدثت في هذا الحدث

فان فوفر ويليز يامل ان تقدم هذه اللجان الموارد اللازمة لمساعدة النساء في اكتشاف نساء بعقول متشابه محبة للبلوكتشين .

هي ايضا اشارت بان النقاشات يمكن ان تشجع النساء الاتي ليس لديهه ارضيه تكنولوجية مسبقا كي يشاركوا .

نساء اخريات في القطاع يشعرون نفس الشيء على سبيل المثال ماريا ساباندو و هي قيادية في مجتمع ميامي

قالت ل كوينتيلغراف انها تنظم حدث نسائي خلال مؤتمر بيتكوين لعام ٢٠٢١ الذي سيعقد في بداية شهر جون في ميامي.

سيدعى الحدث ” ليلة عروس البحر ” و يعد لتسليط الضوء على النساء في قطاع بيتكوين .

حسب ساباندو .فان الحاضرين النساء في بيتكوين ٢٠٢١ سوف يكونون على الارجح اقل من ١٥% كحال مرتمرات العملة المشفرة الاخرى و كحال ما قدمه الممثلون . هي قالت :

ان هذا الحدث يسعى ليكون حدث واجب الحضور لاجل مجتمع التشفير لكي يتواصلو مع مفضلتهم # شخصية انثوية كاتبة على تويتر .

بناء على التمثيل المنقوص في هذا المجال نريد ان نبتكر بيئة نافذة خلال ايام المؤتمر لرفع الرغبة في النساء اللاتي لديهم فضول لكنهم خائفات

ايشوينغ ساباندو انا فلادي مؤسس وومنفور بلكتشبن و مفكر في شركة فورسداو للتمويل اللامركزي قال ل كوينتيليغراف انه

على الرغم من ان البلوكتشين و قاطاعات المال اللامركزية هي على صفيح ساخن الان .

فان هذا المجال ما يزال الذكور مسيطرين عليه .

ان فلادي على دراية من خوف النساء اللاتي يتعلمن عن بلوكتشبين و ديفي و هو سبب اهمية مناهج التعليمية و الفعاليات النسائية.

قال فلادي ” DeFi هو عالم معقد جدا لكننا نحتاج لنساء اخريات في هذا المجال ليقودو الطريق “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.